08:43 | 24 يناير 2021
رئيس مجلسي الادارة و التحرير
عبد الفتاح يوسف
نائب رئيس التحرير
شامل دسوقي

متحدث الوزراء: الإغلاق عقوبة المنشأة المخالفة لقرار تخفيض الـ50%

الأحد 27-12-2020 08:43 م
متحدث الوزراء: الإغلاق عقوبة المنشأة المخالفة لقرار تخفيض الـ50%
المستشار نادر سعد
عفاف رمضان
أكد المستشار نادر سعد المتحدث باسم مجلس الوزراء، أن اجتماع اللجنة العليا لإدارة أزمة كورونا اليوم أكد علي إلغاء كل الإحتفالات بمناسبة رأس السنة وإتخاذ إجراءات الغلق حيال آى منشأة تقوم بتنظيم أى احتفالية.
 
وأضاف سعد خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامى أحمد موسي مقدم برنامج "علي مسئوليتي" والمذاع عبر قناة "صدى البلد": "تم التشديد على وقف أية فعاليات أو احتفاليات أو مهرجانات خلال الفترة المقبلة، والإغلاق الكامل لدور المناسبات، والتشديد الكامل على كل الفنادق فيما يتعلق بالأعداد المحددة في الأفراح، وأن تكون في الأماكن المفتوحة فقط".
 
ونوه سعد إلى أن رئيس الوزراء كلف بمتابعة الالتزام بنسبة 50% في المطاعم والكافيهات، وتكثيف الحملات، في المحافظات الأكثر إصابة، وتم الاتفاق على تطبيق غرامة فورية على أي مخالفة للمنشآت كالمطاعم والكافيهات، بمبلغ 4 آلاف جنيه مع إغلاق المنشأة لمدة أسبوع، على أن يبدأ تحصيل الغرامات الأحد المقبل أيضًا، وفي حال تكرار المخالفة، يتم مضاعفة مدة الإغلاق.
 
وعلى جانب آخر، ترأس الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء اليوم، اجتماع اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا، بمشاركة عدد من الوزراء والمسئولين، عبر تقنية الفيديو كونفرانس.
 
وتم خلال الاجتماع التوجيه بأنه فيما يتعلق بدور المناسبات التي يثبت مخالفتها وهي تتبع جهات في الدولة، فسيتم إحالة المسئولين فيها للتحقيق الفوري، وفي حالة تبعيتها لإحدى الجمعيات، سيتم تطبيق الغرامة ثم اتخاذ إجراءات ضد مجلس إدارة الجمعية. 
 
كما تم خلال الاجتماع التأكيد على تأمين أكبر حجم من اسطوانات الأكسجين، لتكون متاحة لمن يحتاجها من المصابين، والتأكيد كذلك على توافر كل الأدوية الخاصة ببروتوكولات علاج فيروس كورونا، والمستلزمات الطبية في كل المستشفيات، وكذا في الصيدليات الخاصة، ومناشدة المواطنين عدم تخزين الأدوية، حتى يجدها من يحتاجها، خاصة أنها متوافرة.
 
كما تمت الإشارة خلال الإجتماع إلى أن هيئة الدواء المصري تتخذ الإجراءات طبقاً للأسس العلمية المتبعة لتسجيل عدد من أنواع اللقاحات المختلفة، التي تم الإعلان عنها عالمياً، وبمجرد الإنتهاء من تسجيل اللقاحات، سيتم التعاقد مع الشركات المنتجة لهذه اللقاحات طبقاً للكميات المطلوبة، وفي الوقت نفسه تتولى وزارتا الصحة والداخلية تجهيز الترتيبات والإجراءات التي سيتم من خلالها تطعيم المواطنين باللقاح، طبقاً للمعايير التي حددتها وزارة الصحة.
 
وخلال اجتماع اللجنة العليا لإدارة الأزمة، عرض الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، الإجراءات الخاصة بعقد امتحانات الفصل الدراسي الأول من السنة الدراسية الحالية لكافة المراحل التعليمية، مؤكداً أنها تأتى وفقاً لما يتم تطبيقه من إجراءات احترازية ووقائية فى إطار التعامل مع أزمة فيروس كورونا، وبما يضمن سلامة مختلف المشاركين فى هذه الامتحانات.

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر