آخر الأخبار
معرض اهلا رمضان مبادرة رئيس الجمهورية يفتح أبوابه بحضور جبر وخضر والفيل بمدينة النوبارية الجديدة بسبب أزمة نفسية.. طالب ينهي حياته «شنقا» بالبلينا كشف ملابسات العثور علي جثة شخص داخل شقة في سوهاج ننشر مواقيت الصلاة اليوم الأربعاء 8 فبراير 2023 م أسعار الحديد والأسمنت اليوم الأربعاء 8-2-2023 في مصر ننشر أسعار الذهب في مصر اليوم الأربعاء 8 فبراير 2023 ننشر سعر الدولار مقابل الجنيه المصري اليوم الأربعاء 8 فبراير 2023 تعرف على حالة الطقس اليوم الأربعاء 8 فبراير 2023 مطار دمشق الدولى يستقبل 3 طائرات مصرية محملة بالمساعدات الأنسانية الرئيس السيسي يجري اتصالا هاتفيا مع أردوغان إندلاع حريق كبير في مصنع أمريكي يمد أوكرانيا ودول الناتو بطائرات مسيرة ضابط شرطة سابق يحترف الغناء و يصدر اول اغانية غدا جامعة هليوبوليس تنظم اكبر منتدى للمبادرات المجتمعية الشرق الأوسط شنايدر إلكتريك تقدم مفهوم الكهرباء 4.0 لتعزيز جهود الاستدامة ومكافحة التغير المناخي ارتفاع حصيلة الزلزال المدمر بتركيا وسوريا الى اكثر من 7100 قتيل الأهلي يتصدر الإعلام العالمي .. ومصير إنشيلوتي على المحك قبل مواجهة بطل أفريقيا تبدأ غدا ولمدة 75 يوم.. تحويلات مرورية لإستكمال تطوير ورفع كفاءة وتوسعة محور 26 يوليو بنك مصر يرعى الاتحاد المصري لرياضات اللاعبين ذوي الشلل الدماغي دعماً للرياضة الرئيس عبد الفتاح السيسي يجري اتصالًا هاتفيًا مع الرئيس السوري الرئيس عبد الفتاح السيسي يجري اتصالًا هاتفيًا مع الرئيس التركي
رئيس مجلس الادارة عبد الفتاح يوسف
رئيس التحرير التنفيذي شامل دسوقي
نائب رئيس التحرير رحاب عبد الخالق
المشرف العام فاروق الزامل

تطبيقات النصب الإلكترونية تواصل إبتزاز ضحاياها إ

السبت 26 نوفمبر 2022 - 11:55 PM | 103
عبد الرحيم
عبد الرحيم
طباعة
شادي أسامة

إنتشرت ف الفترة الأخيرة العديد من التطبيقات التي تمنح المواطنين القروض دون أي رقابه من الدولة .. مثل تطبيق ايجي مصر.. وكاش اب.. وكاش هوم.. وسلفني.. وغيرهما العديد من التطبيقات التي تمنح ضحاياها القروض ب اسرع الوسائل وبفائدة مرتفعة للغاية ومدة سداد قصيرة تصل إلي 7ايام فقط.

ومن الجدير بالذكر ان هذه التطبيقات الخبيثة أصبحت تمثل صداع لكل من تسول له نفسه وخطر شديد لكل من يقوم بتحميلها علي هاتفه ولو بالخطأ حتي وإن لم يقترض فلن يخلو من ملاحقتهم المستمرة وسرقة كافه  معلوماته و محتويات هاتفه المحمول ومن ثم يتم إصطياد الضحية و ابتزازه بطريقه غير اخلاقيه سواء مادياً أو أخلاقياً من أجل إن يدفع لهم مبلغ من المال وإلا سوف يتعرض للفضيحة حتي يرضخ لمطالبهم ويقوم بالدفع. لم تتوقف هذه التطبيقات عند هذا الحد فقط انما أصبحت تستغل طرق غير شرعيه و علامات تجاريه وأسماء بنوك في إعلانات ممولة عبر وسائل السوشيال ميديا المتخلفة لكي تكسب أكبر عدد من الضحايا.

وفي ذات الصدد قدم عدد كبير من ضحايا هذه التطبيقات أكثر من 2000 محضر في أكثر من جهه حكومية من أجل محاسبه القائمين علي هذه العمليه ولذلك وجب علينا التنويه عن عدم التعامل مع هذه التطبيقات لحين إن تتخذ الدولة الإجراءات القانونيه ضد هذه التطبيقات والقائمين عليها.