آخر الأخبار
والد طفل المراغة يروي حكايته مع الطبيبة المعنفة من محافظ سوهاج     ||  ابراج ترامب تقتحم أسواق العقار العربي  ||  بعد أزمة أحمد سعد في تونس.. هذا أول تعليق من أمير طعيمة؟!  ||  درجة الشبه صادمة.. حفيدات بدرية طلبة يخطفن الأنظار بجمالهن في ظهور نادر لهما!!  ||  بعد 55 يوما من زواجهما.. طرد حسن شاكوش لزوجته من المنزل يتصدر التريند ويثير موجة جدل واسعة   ||  قارنوا بين ثروة ميغان ماركل وكيت ميدلتون فكانت النتيجة صادمة!!  ||  عل خلفية تهم موجهة لها.. استدعاء شيرين عبد الوهاب إلى النيابة العامة  ||  الكشف عن سبب وفاة الفنان أشرف مصيلحي يفجر ضجة.. وآخر حديث لزوجته عن مرضه الشرس يبكي القلوب!!  ||  هوية الفنانة التي كانت مرشحة لتجسيد دور سمية الخشاب في مسلسل "ريا وسكينة" ستصدمكم.. بكت ندماً بعد نجاح العمل؟!  ||  محمد التاجي يثير ضجة بنصيحته للشباب بعدم الزواج: لو العيال انحرفوا ربنا هيغفر لهم!!  ||  طريقة تحضير صينية اللحم بالبطاطس   ||  طريقة تحضير تشيز كيك بالجبنة المثلثات  ||  طريقة تحضير سمك بالزيت والليمون للرجيم  ||  طريقة تحضير شوربة الكرفس بالجزر  ||  وصفة بوريتو للكيتو  || 

حكم ومناجاة

2024-03-14 20:37:00
14-03-24-214563216.webp
أسامة حسان

كلمات أ. عبدالعليم الكلالي

 

اهجرِ الذنبَ واستغفرْ ربَ الأنامِ

ادعو مولاكَ في جنحِ الظلامِ

 

استرِ العيبَ إلهي وغثني

خذْ بيدي كنْ معي على الدوامِ

 

أنا ياربِ غارقٌ في ذنوبي

اهدي قلبي فهو لهداكَ ضامِ

 

ارضي يامولايَ عني

فرضاكَ ربي أعلى وسامِ

 

جاهد النفسَ ما استطعت أُخيَّ

وإلى الخيرِ قُدها بالخطامِ

 

فهوى النفسِ حتماً

سيردي

من تخطاهُ فهو في ذمامِ

 

خابَ من اتبع النفسَ هواها

يكفي غياً حان وقتُ الفطامِ

 

دبَّ وهنٌ واشتعل الراسُ شيباً

يذهبُ العمر ونحن في تعامِ

 

وترى المرءَ يهرم ويذوي

سادرٌ في غيهِ والشرُنامِ

 

عُدْ لربكَ قبل خطفِ المنايا

عجلِ التوب قبلَ الموتِ الزوامِ

 

قلْ يامولاي وفقني لكلِ خيرٍ

زكي نفسي من كلِ الآثامِ

 

كيدُ ابليسُ منه أجرني

أرني الحقَ اجعله غاية مرامِ

 

طهرِ القلب من رياءٍ

ٍوشركٍ

انتشلهُ من وحْل السقامِ

 

أنت حسبي إليك فوضت أمري

في شؤوني كنْ لي حامِ

 

خالطِ الناسَ واصبرْ على أذاهم

إزرعِ  الخيرَ عاملهم باحترامِ

 

كنْ بشوشاً كريمَ  المحيا

باسمُ الثغر ذو مقامٍ  سامِ

 

اكتمِ الغيظَ اعفو وسامح

انبذِ  الحقدَ لا  تبالغ في الخصامِ

 

إحذر الكبرَ إياك والتعالي

 والتغطرس من سجايا اللئامِ

 

إرحمِ الناسَ عاملهم  بلطفٍ

إن تواضعت كنتَ عالِ  المقامِ

 

كنْ قنوعاً بما أوتيتَ وارضى

واربأ بنفسك عن  الحرامِ

 

كن خلوقاً ذا صدر  رحيبٍ

وترفع عن أخلاقِ الطُغامِ

 

أسعدِ الناس واغرس وروداً

انشر الحبَّ والوئامِ

 

قل مفيداً إن نطقتَ أو اصمت

وزنِ اللفظ قبلَ الكلامِ

 

رُبَّ قولٍ لاتُعره اهتماماً

وقعهُ في النفسِ وقعَ السهامِ

 

إنما المرءُ بلفظه يسمو

ويترقى مراقيَ الكرامِ

 

وبهِ يدنو ويتدنى

إلى الحضيضِ مع اللئامِ

 

اتقِ الظلمَ فإن مرتعه وخيمٌ

ظالمُ الناس غارقٌ في الظلامِ

 

رُبَّ مظلومٍ يشكوالى اللَّهِ ظلمًا

رُفِعت دعوته فوقَ الغمامِ

ِ

احفظِ اللَّهَ واذكره في كل وقتٍ

اتقِ اللَّهَ اسأله حسن الختامِ

 

إنه الموتُ نهايةُُ كل حيٍّ

يقطع الأنفاسَ قطعَ الحسامِ

 

كم غنيٍ صادته سهامُ المنايا

فارقَ المالَ وقصرهُ من رخامِ

 

كان يرجو أن يعيشَ دهراً

هدَّه الموتَ جُرِّعَ من كأسِ الحمامِ

 

ضمةُ القبر من منها سينجو

ساكنُ القصرِ مع ساكنِ الخيامِ

 

وحشةُ القبرِ تنسي كل نعيمٍ

فأنر قبرك  بالصلاةِ

ِوالصيامِ

 

إنها الآجال أبداً لاتحابي

لاتفرّق بين شيخٍ أو غلامِ

 

يغفلُ الناسُ عن يومِ  الحسابِِ

وصراعٌ  على الدنيا في احتدامِ

 

أين فرعونَ وهامانَ قلْ لي

أين قارونَ ذو مالٍ طامِ

 

كان يفخرُ بالكنوزِ يتباهى

والذهب بالطن لا بالجرامِ

 

قال كل ماأوتيته عن ذكائي

فابتلعته الأرضُ عبرةً للأنامِ

 

أين مابنته عادٌ من قصورٍ عوالي

هدَّها  اللَّهُ صارت أطلالاً

من ركامِ

ٍ

سنةُ اللَّهِ في الخلائق تمضي

منْ فطنها عاش في سلامِ

 

فلك الحمدُ إلهي على كلِ العطايا

ولك الشكرعلى النعمِ  العظامِ

 

وصلَّ اللُّه على خيرِ

البراياِ

سيدُ الخلق بدرُ التمامِ

التعليقات