آخر الأخبار
رئيس التحرير عبد الفتاح يوسف
مشرف عام رحاب عبد الخالق
مدير تحرير أسامه حسان
مدير تحرير تنفيذي علاء درديري

وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات يكشف كيف تخدم مراكز الحوسبة السحابية المواطن

2024-04-28 20:11:00
28-04-24-640143458.webp
أسامة حسان

قال الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أن هناك أهمية بالغة لمراكز بيانات الخاصة بالحوسبة السحابية والاهم في ذلك مردودها على المواطن في حياته اليومية وما يتلقاه من خدمات

تابع خلال مداخلة هاتفية  " عبر " برنامج " كلمة أخيرة " الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي على شاشة  ON":" -منصة مصر الرقمية التي تقدم خدمات حكومية مرقمنة للمواطنين علشان نقدم هذه الخدمة لازم يكون عندي قواعد بيانات ضخمة ومتعددة ومترابطة ببعضها البعض وهذا مايمكنني من تقديم الخدمة على سبيل المثال لما يجي مواطن عاوز يضيف زوجته على بطاقة تموين أو مولود جديد لازم تكون البيانات عندي علشان أقدر اعمل الخدمة دي أو مواطن عاوز يعمل رخصه لازم يكون بيانات المركبة وكل مايتعلق بها علشان أعمل رخصة :

 أردف : ": استضافة هذا الكم من البيانات والقدرة على تقديم الخدمات بشكل مرقمن يتطلب أجهزة حاسبات معدات تخزين للبيانات بسعات ضخمة ومعقدة في تركيبها وبياناتها يتطلب مراكز بيانات عملاقة تستضيف هذه الحواسب ومعدات التخزين الضخمة "

 واصل : " هذه المنظومة يطلق عليها السحابة الحوسبية مجموعة من الحواسب ومعدات التخزين والتطبيقات الي عليها بيانات ضخمة تخص الدولة والمواطن مثلا الانتقال للعاصمة الإدارية كحكومة لازم كنا نعمل ميكنه 114 جهة منتقلة عبر 600 تطبيق وهي تطبيقات تخصصية يعني مرتبطة بأعمال تلك الجهات وماتقدمه من خدمات للمواطنين جرى نقلا تلك التطبيقات لمنظومة السحابة الحوسبية :

 موضحاً أنه كذلك تم إتمام أرشفة كل ملفات الدولة نحو 400 مليون من ملفات الدولة تم رقمنتها وحفظها بالإضافة للتطبيقات التي تخدم المواطن"

 مشدداً أن المواطن سوف يستفيد من خدمات أكثر دقة واستمرارية وثبات من خلال وجودها في مراكز وبيانات عملاقة قائلاً : " الدولة لديها حجم ضخم حفظا محفوظ رقميا بما يسهم في تطوير أداء الحكومة وفي ذات الوقت تحسين قدرتها على أداء خدمات المواطن حيث أن كل هذا يساعد في تقديم خدمات أفضل وأخذ قرارات أفضل لصالح المواطن  لدي حجم ضخم من البيانات أقدر أعمل عليه تحديثات عبر برامج معتمدة على برامج الذكاء الاصطناعي 

مشدداً : ده مهم جدا للمواطن وكان لازم يبقى عندي مثل هذه المراكز وماينفعش أخزن على حاجه دولية لان هناك بيانات خاصة بالمواطن لايسمح بعبورها خارج مصر لازم تكون داخل الدول وكل الدول المتقدمة المعتمدة على النظم الرقمية تعتمد على ذلك لازم تكون داخل الدولة

مردفا أن هناك بعد آخر عندي شركات صغيرة ومتوسطة تعتمد على السحابة الحوسبية خارج مصر وتتلقى خدمات عبر استخدام تطبيقات وسعات تخزينية على مراكز حوسبية خارج مصر وتتكبد مصروفات بالعملة الصعبة بتكاليف باهظة واستطيع تقديم تلك الخدمات لتك الشركات ورواد الأعمال داخل مصر "

وعن مستوى تأمين البيانات قال : " تأمين تلك المراكز بأعلى مواصفات تقنية موجودة مافيش منظومة على الكرة الأرضية منظومة مؤمنة بنسبة ألف في الميه لكني أتحدث عن المنظومة أنها مؤمنة على أعلى مستوى تقني "

 وعن حجم الاستثمارات عقب قائلاً : " الاستثمارات متعددة صعب حصرها مثل الاستثمار في مراكز البيانات وبنية الاتصالات وشبكات الألياف الضوئية وربط أجهزة الدولة بعضها البعض ورقمنه المستندات وميكنة التطبيقات المختلفة في 114 جهة منتقلة للعاصمة الإدارية وبالتالي هي مشروعات رقمنه متعددة الجوانب ويصعب حصرها فهي أرقام ضخمة بعضها يتبع موازنة الاتصالات والبعض الأخر وزارات أخرى لكن هي أرقام ضخمة تزيد كل عام تقدر بمليارات الدولارات "

 و شهد الرئيس عبدالفتاح السيسي، افتتاح مركز البيانات والحوسبة السحابية الحكومية بطريق العين السخنة، ويعد هذا المركز الذى يقدم خدمات تحليل ومعالجة البيانات الضخمة - الذكاء الاصطناعى، الأول فى مصر وشمال أفريقيا طبقا لأحدث التقنيات العالمية.

 

التعليقات